اخبار العالم

الإمارات واليونان تبحثان تعزيز التعاون والعلاقات الاستراتيجية الثنائية (الأسباب)

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم واهتمامكم بخبر الإمارات واليونان تبحثان تعزيز التعاون والعلاقات الاستراتيجية الثنائية (الأسباب) والان مع التفاصيل الكاملة

عدن - ياسمين عبد الله التهامي - الخميس 23 يونيو 2022

متابعات_الخليج 365

التقى وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، مع رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، وذلك خلال زيارته إلى أثينا.

 

كما اجتمع مع كل من وزير الخارجية نيكوس ديندياس، و وزير التنمية والاستثمار سبريذون أدونيس جورجيادس، و وزير البيئة والطاقة كوستاس سيكريكاس، وغيرهم من المسؤولين في الحكومة اليونانية وكذلك في القطاع الخاص، وذلك بحضور سفير دولة الإمارات لدى اليونان سليمان المزروعي، و الرئيس التنفيذي لقطاع الاستثمار في شركة مبادلة للاستثمار مصبح الكعبي، و المدير التنفيذي لمحفظة الطاقة والمرافق في القابضة "ADQ"حمد الحمادي.

 

ونقل الجابر في بداية الاجتماع مع رئيس الوزراء تحيات قيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات إلى اليونان، وتناول النقاش سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وفرص الاستثمار المشترك والتعاون في المجالات التي من شأنها أن توطد التعاون الاستراتيجي بين البلدين.

 

وأوضح وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة خلال اللقاء أن توجيهات القيادة الرشيدة في دولة الإمارات تركز على استكشاف فرص التعاون والاستثمار المشترك في المجالات الحيوية والقطاعات الواعدة التي تسهم في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام للبلدين.

 

كما بحث خلال اجتماعاته مع الوزراء والمسؤولين في القطاعين الحكومي والخاص سبل تعزيز العلاقات الثنائية خلال المرحلة المقبلة بهدف الارتقاء بها إلى آفاق استراتيجية جديدة، من خلال البناء على مخرجات زيارة رئيس الوزراء اليوناني إلى أبوظبي في شهر مايو(آذار) من العام الجاري، والتي شهدت توقيع العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين الجانبين في عدد من المجالات الحيوية وذات الأولوية للبلدين، كما ناقش الجانبان آخر التطورات والمستجدات الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

 

وقال الدكتور سلطان بن أحمد الجابر: "القيادة الرشيدة في دولة الإمارات حريصة على بناء وتوثيق علاقات التعاون مع المجتمع الدولي، وتولي اهتماماً خاصاً لعلاقاتها الثنائية مع اليونان، وتثمّن جهود الشراكة الاستراتيجية بين البلدين التي ستساهم بلا شك في تعزيز التعاون الثنائي، وتحقيق النمو الاقتصادي المستدام في البلدين الصديقين، إضافة إلى تعزيز العمل المشترك في الملفات والقضايا ذات الاهتمام المشترك".

 

وأضاف : "منذ إطلاق الشراكة الاستراتيجية الشاملة في نوفمبر(تشرين الثاني) 2020، شهدت العلاقات الإماراتية اليونانية نمواً كبيراً على الرغم من تأثير جائحة على المشهد العالمي، كما ساهمت الشراكة الشاملة في تعزيز التعاون ضمن محاورها الرئيسية التي تتضمن المجال الاقتصادي والتعاون الدولي والاستثمار، والطاقة، والبيئة، والزراعة، وغيرها".

وتم خلال الزيارة عقد "منتدى أعمال إماراتي يوناني" برئاسة "القابضة" ADQ وعدد من الرؤساء التنفيذيين لأبرز الشركات الإماراتية الرائدة في مجالات الطاقة والاستثمار والصحة والزراعة والصناعات الدفاعية والبنية التحتية، والتطوير العقاري، والقطاع المالي.

 

ويهدف هذا المنتدى بشكل رئيسي إلى تفعيل اتفاقية إنشاء الصندوق الاستثماري المشترك بقيمة 4 مليارات يورو، والتي تم الإعلان عنها خلال زيارة رئيس الوزراء اليوناني إلى أبوظبي في شهر مايو الماضي، كما سيساهم هذا المنتدى في تعزيز قنوات التواصل بين الشركاء من الجانبين وبما يضمن خلق فرص استثمارية تحت هذا الصندوق.

 

وقال محمد حسن السويدي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لـ "القابضة" ADQ أن هذا المنتدى يتوافق مع رؤية دولة الإمارات ومبادئ الخمسين في تحقيق التنمية الاقتصادية وتنويع الاستثمارات الاستراتيجية واستكشاف الفرص التي من شأنها أن تعزز النمو الاقتصادي المستدام، مشيراً إلى أن المنتدى يساهم في تعزيز الشراكة والاستثمارات بين البلدين في العديد من القطاعات الحيوية مثل الصناعة وتطوير البنية التحتية والمشاريع الزراعية والأمن الغذائي، والطاقة المتجددة والسياحة والطيران والتكنولوجيا المالية.

قد تقرأ أيضا