الارشيف / اخبار العالم

بايدن يحذر من "كارثة" إذا غزت روسيا أوكرانيا

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم واهتمامكم بخبر بايدن يحذر من "كارثة" إذا غزت روسيا أوكرانيا والان مع التفاصيل الكاملة

عدن - ياسمين عبد الله التهامي - بايدن يحذر من كارثة إذا غزت روسيا أوكرانيا

الخميس 20 يناير 2022

الخليج 365

حذر الرئيس الأمريكي جو بايدن، روسيا من تعرضها للحساب إذا قامت بغزو أوكرانيا.

 

وقال الرئيس الأمريكي: "روسيا ستواجه كارثة إذا غزت أوكرانيا مجددًا وبوتين سيواجه عقوبات لم يتعرض لها من قبل".

 

وأضاف بايدن: "أعتقد أن بوتين لا يرغب في خوض حرب شاملة لكنه سيندم إن قرر مواجهتنا".

 

وتابع: "بوتين طلب مني ألا تنضم أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي.. وألا يمتلك الحلف أسلحة استراتيجية على أراضيها".

 

والأربعاء، أكد وزير الخارجية الأوكراني، دميترو كوليبا، أن بلاده تملك جيشا قويا وتعمل على تخطي الفترة الحرجة الراهنة.

 

يأتي ذلك في خضم أزمة كبيرة بين كييف وموسكو، وتحشيد الأخيرة مئات الآلاف من جنودها على الحدود مع أوكرانيا، وفق تقارير غربية.

 

وقال وزير الخارجية الأوكراني في مؤتمر صحفي مع نظيره الأمريكي، أنتوني بلينكن، "لدينا جيش قوي وشركاء أقوياء وسنعمل على تخطي هذه الفترة الحرجة".

 

على خطوط التوتر باتت تقف العلاقات الأمريكية الروسية في ظل مخاوف من اجتياح موسكو لأوكرانيا، حيث شددت واشنطن، الثلاثاء، لهجتها، لكنها وافقت على اجتماع لوزيري خارجية البلدين في جنيف لمحاولة إيجاد "مخرج دبلوماسي" لهذه الأزمة غير المسبوقة في أوروبا منذ الحرب الباردة.

 

بدورها، أعلنت موسكو الثلاثاء، رفضها إجراء محادثات جديدة بشأن أوكرانيا ما لم يستجب الغرب لمطالبها.

 

ومع حشد عشرات آلاف الجنود الروس على الحدود مع أوكرانيا، تكثفت الجهود لمنع نشوب نزاع، وسط تحذير من أن الرد الأمريكي سيشمل كل الخيارات.

 

وفي تصريحات سابقة، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن "كل الخيارات مطروحة على الطاولة"، محذرة من "وضع خطير للغاية".

 

وهددت المسؤولة أنه في حال قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين غزو أوكرانيا فسيتم فرض "عواقب اقتصادية وخيمة"، مشيرة إلى "وجود مسار دبلوماسي للمضي قدما. نأمل بالتأكيد أن يسلكوا هذا المسار، وهناك مسار آخر. الأمر متروك للروس لتحديد المسار الذي سيسلكونه".

 

وتأتي التطورات عقب فشل أسبوع من المحادثات بجنيف وبروكسل وفيينا في تخفيف حدة التوتر، مع إصرار روسيا على أن تؤخذ على محمل الجد مطالبها بضمانات أمنية شاملة بما في ذلك الحظر الدائم لانضمام أوكرانيا إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو".

قد تقرأ أيضا