الارشيف / اخبار الخليج / اخبار الإمارات

الامارات | المجلس الأعلى للاتحاد: تحقيق تطلعات المواطنين على قمة الأولويات

  • 1/2
  • 2/2

شكرا لقرائتكم خبر عن المجلس الأعلى للاتحاد: تحقيق تطلعات المواطنين على قمة الأولويات والان نبدء بالتفاصيل

الشارقة - بواسطة ايمن الفاتح - أكد أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد أن مواصلة العمل على ترسيخ أركان الاتحاد، ودعم مؤسساته، وتحقيق تطلعات شعبه الكريم إلى التنمية والازدهار والتقدم، تأتي على قمة أولويات قيادة الإمارات خلال المرحلة المقبلة، كما كانت خلال العقود الماضية، والعمل بروح الفريق الواحد، بما يعزز نجاح مسيرة الاتحاد وتقدمها، ويحافظ على مكتسباتها ومقدراتها، إضافة إلى بناء اقتصاد مستدام، وتسخير الموارد لخدمة المجتمع، وتطوير علاقات إقليمية ودولية لتحقيق مصالح الدولة العليا، والإسهام في دعم أسس السلام والاستقرار والتنمية في العالم.

وكان المجلس الأعلى للاتحاد عقد اجتماعه في «قصر الشيخ راشد» بمنطقة حتا في دبي، أمس، برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وبحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان.

وتبادل أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى في مستهل الجلسة التهاني بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين، معربين عن سعادتهم وفخرهم باحتفاء الاتحاد بيوبيله الذهبي في أبهى صور العزة والسمو والازدهار، رافعين أسمى آيات التهاني والأمنيات إلى قائد المسيرة المباركة، صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، الذي يمضي بالاتحاد شامخاً، مسترشداً بالنهج الأصيل الذي أرساه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه المؤسسون في القيادة والعمل المخلص لرفعة شأن الوطن وخدمة شعبه.

كما أعرب سموهم عن تهانيهم إلى شعب الإمارات الكريم، والمقيمين على أرضها الطيبة، بهذه المناسبة، سائلين المولى عز وجل أن يديم على بلادنا وشعبها الأمن والعزة والرخاء.

وجدد سموهم الشكر والتقدير إلى الصفوف الأمامية في مختلف ميادين العمل في دولة الإمارات، خصوصاً العاملين في القطاع الصحي، والقوات المسلحة، والأجهزة الأمنية المختلفة، الذين قدموا أسمى صور البذل والعطاء وتحمل المسؤولية خلال تحديات «»، إذ حققت دولة الإمارات كفاءة عالية واحترافية في إدارة الأزمة ومواجهتها.

كما وجّه سموهم تحية إكبار وإجلال إلى أرواح شهداء الوطن، الذين سطروا بتضحياتهم صفحات خالدة في سجل التاريخ، ستبقى ذكراهم في الوجدان، وستبقى تضحياتهم نبراساً يضيء طريق المستقبل، ومصدر إلهام للأجيال في الفداء والشجاعة، وتحية عرفان موصولة إلى عائلاتهم وأسرهم، لمواقفهم الوطنية المشرّفة.

وأكد سموهم خلال الاجتماع أن مواصلة العمل على ترسيخ أركان الاتحاد، ودعم مؤسساته، وتحقيق تطلعات شعبه الكريم إلى التنمية والازدهار والتقدم، تأتي على قمة أولويات قيادة الإمارات خلال المرحلة المقبلة، كما كانت خلال العقود الماضية، والعمل بروح الفريق الواحد، بما يعزز نجاح مسيرة الاتحاد وتقدمها، ويحافظ على مكتسباتها ومقدراتها، إضافة إلى بناء اقتصاد مستدام، وتسخير الموارد لخدمة المجتمع، وتطوير علاقات إقليمية ودولية لتحقيق مصالح الدولة العليا، والإسهام في دعم أسس السلام والاستقرار والتنمية في العالم.

وأشار أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى إلى أن مظاهر احتفالات الدولة بعيد الاتحاد الخمسين، على المستويين الرسمي والشعبي، تبرز أسمى معاني التلاحم في دولة الإمارات، والتعبير الصادق عن حب الوطن والاعتزاز بما يحققه.

واستذكر سموهم في هذه المناسبة جهود المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وإخوانه المؤسسين، رحمهم الله، في بناء صرح الاتحاد ومؤسساته، والعمل على وحدة شعبه، بجانب القيم الأصيلة التي رسّخوها لدى شعب الإمارات، وتتناقلها الأجيال، متمثلة في أخلاقهم ومبادئهم وقيمهم وهويتهم.

ووجّه سموهم الشكر والتقدير إلى قادة الدول الخليجية والعربية الشقيقة، ودول العالم الصديقة، وشعوبها، الذين شاركوا دولة الإمارات أفراحها بيوبيلها الذهبي، معربين عن الاعتزاز بمشاركة الأشقاء والأصدقاء، ومشاعرهم الصادقة تجاه دولة الإمارات وشعبها.

واستعرض المجلس خلال انعقاده مسيرة العمل الوطني، والتوجهات المستقبلية للدولة، وتطرق إلى مستجدات الأوضاع الإقليمية والعالمية، مشيداً بقوة حضور الدبلوماسية الإماراتية، ودورها في ترسيخ مكانة الدولة على المستويين الإقليمي والعالمي، من خلال علاقات ثقة واحترام متبادل وتعاون مشترك مع مختلف دول العالم. وأكد أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد أن اجتماعهم هذا العام يكتسب أهمية خاصة، كونه أول اجتماع للمجلس يعقد في اليوبيل الذهبي للاتحاد، الذي يبدأ مرحلة جديدة مفعمة بالإيجابية والعمل والتفاؤل بتحقيق مستقبل أكثر ازدهاراً واستدامة، إضافة إلى انعقاده بعد نجاح دولة الإمارات في تحقيق إنجازات رائدة، أهمها الوصول إلى محطة الفضاء الدولية، الذي يعد أحد أبرز إنجازاتها الحضارية، وتبعته حزمة من المبادرات في مجال الفضاء، منها وصول «مسبار الأمل» إلى كوكب المريخ، والتخطيط لاكتشاف القمر، والإعلان عن مهمة لاكتشاف «كوكب الزهرة» وسبعة كويكبات أخرى في المجموعة الشمسية، وتنفيذ أول هبوط عربي على أحد هذه الكويكبات، في رحلة توازي سبعة أضعاف رحلة «مسبار الأمل» نحو المريخ. وتمنى سموهم التوفيق لأبناء الوطن في تعزيز دور دولة الإمارات ومكانتها في هذا المجال، والإسهام في خدمة البشرية، مشيرين سموهم إلى استضافة الدولة أحد أكبر وأهم الأحداث المعارض الدولية (إكسبو 2020 دبي)، وما يمثله من أهمية بالنسبة لدولة الإمارات والمنطقة التي يُنظم فيها للمرة الأولى في تاريخها.

وأشاد المجلس الأعلى للاتحاد بالأداء الحكومي على المستويين الاتحادي والمحلي، لبناء مستقبل مستدام قائم على التميز والريادة والمعرفة وأفضل الممارسات العالمية، ووجّه بمواصلة إطلاق مزيد من المبادرات الوطنية، والخطط والبرامج التي تدفع مسيرة التقدم والتنمية المستدامة وتنافسية الدولة ومكانتها إلى أعلى المستويات.

• المجلس وجّه تحية إكبار وإجلال إلى أرواح شهداء الوطن الذين سطروا بتضحياتهم صفحات خالدة في سجل التاريخ.

• المجلس وجّه الشكر والتقدير إلى الصفوف الأمامية بمختلف ميادين العمل في الدولة.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share
طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

قد تقرأ أيضا