الارشيف / فن ومشاهير

إنجي خوري.. قصة فنانة متهمة بـ"الدعارة وتعاطي المخدرات"

القاهرة - بواسطة ايمان عبدالله - تصدر اسم الفنانة السورية إنجي خوري، محركات البحث على شبكة الإنترنت خلال الساعات الماضية، بعد القبض عليها بتهمتي "الدعارة وتعاطي المخدرات".

وقالت تقارير إخبارية صادرة عن صحف لبنانية، إن خوري تم توقيفها من قبل الأمن الجنائي السوري، بعد دعوى قضائية رفعتها ضدها الفنانة اللبنانية شيراز.

وحركت شيراز دعاوى قضائية ضد خوري في لبنان وسوريا، بعد هجومها الأخير عليها والتشهير بها، إثر تحالف إنجي خوري مع الفنانة اللبنانية قمر.

وأمرت النيابة العامة في سوريا بجلب إنجي خوري للتحقيق معها، لكنها لم تتجاوب مع التبليغات التي وصلتها.

وبعد توقيف إنجي خوريتم نقلها إلى أحد المقرات الأمنية للتحقيق معها. 


ووجهت النيابة السورية إلى إنجي خوري تهم سب وقذف الفنانة شيراز، والتشهير بها، والتسلل إلى الأراضي اللبنانية خلسة لعدد من المرات.

وفي حال ثبوت موضوع خروجها من سوريا إلى لبنان بطريقة غير شرعية، فسوف تواجه السجن لمدة 6 أشهر على الأقل.

إنجي خوري، اسمها بالكامل نجوى خليق الله إبراهيم خليل، ولدت بمدينة حلب السورية في 12 أكتوبر عام 1997.

وأثارت خوري الجدل عدة مرات بسبب فيديوهاتها الفاضحة التي بثتها في وسائل التواصل الاجتماعي.

ورحلت السلطات اللبنانية خوري إلى خارج البلاد ومنعت إقامتها بسبب الفيديوهات الفاضحة. ووجه لها مكتب الآداب ومكافحة المخدرات اتهامات بممارسة الدعارة وتعاطي المخدرات.


وأطلق عليها لقب " اللبنانية" بعد ظهورها في العديد من الصور والفيديوهات الخادشة للحياء.

وحاولت إنجي دخول المجال الفني من خلال كليب لبناني مع الفنان آدم.

وتربطها علاقة عداوة بالمطربة اللبنانية قمر، بسبب المطرب آدم.

واعترفت إنجي بإقامة علاقة مع ناشط لبناني استمرت لـ4 سنوات.  

وأساءت إنجي لكوكب الشرق أم كلثوم.

وتمتلك أكثر من 800 ألف متابع عبر حسابها الشخصي بموقع أنستقرام.

قد تقرأ أيضا